ماهو المقصود بجودة القمح اللين؟

أصبح اللجوء إلى مختلف أنواع القمح اللين حسب جودته وخصائصه ضروريا عند جل المصنعين لتلبية الحاجيات المختلفة للمستهلكين وتتبع تطورها (أنواع مختلفة للخبز، بسكويت، حلويات...). ولهذه الغاية، يلجأ المصنعون عادة إلى مزج عدة أنواع من القمح ذات خصائص مختلفة للحفاظ على جودة المنتوج المطلوبة أو تحسينها من جهة وتخفيض تكاليف الإنتاج من جهة أخرى.

 

ويأخذ الفاعلون من تجار ومصنعين عموما بعين الاعتبار معايير الجودة التالية:

- الرطوبة وتحتسب بالنسبة المئوية للماء الموجود داخل الحبوب وهي ترتبط مباشرة بقابليتها للتخزين. وتتراوح عادة بين 11 و14 بالمائة؛

- الوزن المعياري (PS)، معادل لكثافة الحبوب (الكيلوغرام للهكتولتر) ويرتبط بنسبة استخراج الدقيق من القمح حيث يتراوح عموما بين 75 و81 كلغ/هل؛

- نسبة الشوائب بما فيها من مواد غريبة، وغبار، وحبوب غير عادية (ضامرة، مكسورة، منبتة، مسوسة،...) وحبوب من فصائل أخرى ؛

- نسبة البروتين وجودتها، وتمكن من توجيه القمح للاستعمال الأمثل (خبز، بسكويت، حلويات....). كما تعتمد معايير أخرى لتقييم الجودة التكنولوجية وقيمة الاستعمال للحبوب.